عبادة الأصنام في القرن الواحد و وعشرين

    شاطر
    avatar
    اسد الله
    همام متميز
    همام متميز

    عدد الرسائل : 121
    اسم المؤسسة : مدرسة علوم الاعلام
    نقاط : 3567
    تاريخ التسجيل : 15/12/2007

    default عبادة الأصنام في القرن الواحد و وعشرين

    مُساهمة من طرف اسد الله في 2008-01-01, 09:16

    الأصنام تتعدد صورها , وتتنوع أشكالها ؛إذ ليست الأصنام مجرد أحجار و أشجار فحسب ؛ إذ الصنم قد يكون مالا ؛ وكما قال الحسن البصري –رحمه الله – (لكل امة صنم ), و صنم هذه الأمة الدينار .
    بل ربما الصنم أعم من إلا حجار و الأموال فان الهوى صنم كما قال الله سبحانه وتعالى : (أفرايت من اتخذ الهه هواه و أضله الله على علم) وقال تعالى : (و أشربوا في قلوبهم العجل بكفرهم)
    فالصنم منه ما يكون منحوتا من حجر, واشد ما يكون منحوتا في القلب –
    والمقصود أن اختزال مفهوم حقيقة (الصنم) بشجر أو حجر يورث قصورا في الفهم. سبيل ذلك أن يعنى بتحرير الحدود و ضبط التعريفات و القواعد ,
    وقال ابن القيم رحمه الله كSadوهكذا حال من كان متعلقا برئاسة أو بصورة, ونحو ذلك من الأهواء نفسه, إن حصل له رضي؛ وان لم يحصل له سخط, فهذا عبد ما يهواه من ذلك.
    وهو رقيق له؛ إذ الرق و العبودية في الحقيقة هو رق القلب و عبوديته؛ فما استرق القلب واستعبده؛ فالقلب عبده.
    وفي موضع آخر Sad لايكون عشق الصور إلا من ضعف محبة الله وضعف الإيمان , والله – تعالى- إنما ذكره في القرآن عن امرأة العزيز المشركة ؛ وعن قوم لوط المشركين , والعاشق المتيم يصير عبدا لمعشوقه؛ منقادا له ,أسيرا القلب له.


    اليمامة
    همام فضي
    همام فضي

    انثى عدد الرسائل : 256
    اسم المؤسسة : مدرسة علوم الاعلام
    نقاط : 3615
    تاريخ التسجيل : 13/12/2007

    default رد: عبادة الأصنام في القرن الواحد و وعشرين

    مُساهمة من طرف اليمامة في 2008-01-02, 15:33

    بسم الله... السلام عليكم
    جزاك الله خيرا أخي عن الموضوع، وجعله في ميزان حسناتك

    أظن أن القصد واضح، فكل ما طغى واستحكم على النفس فهي له بمنزلة العبد

    وبئس السيد ان لم يكن الله جل علاه

    مشكور أخي


    _________________
    قال لزوجه: أسكتي .وقال لإبنه: إنكتم .صوتكما يجعلني مشوش التفكير.
    لا تنبسا بكلمة .أريد أن اكتب عن حرية التعبير!!!
    "أحمد مطر"

    الناس للنــــاس من بدو ومن حضـر*** بعض لبعض -وان لم يشعرو ا- خدم

      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-09-20, 03:14